خلافات بين وقائي و مخابرات الحوثي

متابعات. وكالة خبر. نشبت خلافات حادة بين قيادات ما يسمى بالأمن الوقائي التابع لمليشيا الحوثي من جهة، وقيادات المليشيا فيما يسمى جهاز الأمن والمخابرات من جهة أخرى.

وقالت مصادر أمنية لوكالة “خبر”، إن المسؤول عن الأمن الوقائي المدعو عزيز الجرادي (أبو طارق) قام باعتقال المسؤول المالي لجهاز الأمن والمخابرات والذي يقوده المدعو الكرار الخيواني، على خلفية الأموال المنهوبة والتي رفض الخيواني تسليمها لأبو طارق.

وأكدت المصادر أن كافة الموارد المالية الخاصة بأجهزة مليشيا الحوثي الاستخباراتية، تورد إلى خزينة أبو طارق، وهو المكلف بتوزيعها على بقية القيادات الحوثية في الأمن والمخابرات، مشيرة إلى أن الخيواني قام بتوجيه طلب لهيئة الزكاة، بمنحه مبالغ مالية بعيداً عن التي تصرف عبر أبو طارق، وهو ما أثار حفيظة الأخير، وتسبب باندلاع مشادات كلامية بينهما.

وأوضحت المصادر أن وزير داخلية مليشيا الحوثي المدعو عبدالكريم الحوثي، قام باستدعاء أبو طارق والكرار الخيواني إلى مكتبه أمس الأول، لمحاولة حل الخلاف الدائر بينهما.

ورفض أبو طارق أن يتدخل الكرار الخيواني بالمبالغ المالية، وطالب بعدم منحه أي صلاحيات للتخاطب مع الجهات الإيرادية تحت أي ظرف كان، مؤكداً أن الأمن والمخابرات يتبعان جهاز الأمن الوقائي تحت قيادته.

%d مدونون معجبون بهذه: