اتفاق حوثي – قاعدي | إخلاء مناطق في البيضاء والاتجاه نحو مأرب

متابعات .بدأت أعداد من عناصر تنظيم القاعدة الإرهابي بمغادرة بلاد قيفة التابعة لرادع بمحافظة البيضاء وسط اليمن، تتجه إلى محافظة مأرب (شمال شرق)، بعد اتفاق أبرم بينهما لإخلاء مناطق في المحافظة للمليشيا الحوثية.
وقالت مصادر محلية، أنهم شاهدوا أعدادًا كبيرة من عناصر التنظيم الإرهابي الذي يتقاسم السيطرة على قيفة مع المليشيا الحوثية الموالية لإيران، وهم يغادرون على دفعات باتجاه محافظة مأرب، مشيرين إلى أن ذلك يبدو أنه اتفاقًا مع الجماعات الحوثية.
وأكدت المصادر، أن القاعدة بدأت تنسحب من مناطق في محافظة البيضاء بعد أن أبرمت اتفاقًا مع المليشيا الحوثية.
وأوضحت المصادر، أن التنظيم الإرهابي بدأ يتحرك صوب مأرب، بالتزامن مع أنباء تتحدث أن المليشيا الحوثية بدأت تخطط للإفراج عن المزيد من سجناء تنظيم القاعدة، وسيتم الإعلان عن ذلك في حينه
ويتواجد تنظيم القاعدة مع المليشيا الحوثية في مناطق بلاد الظهره ونجد الشواهر والحميضه ولقاح، وينسقان لتنفيذ العمليات الإرهابية في عدد من المناطق اليمنية.

%d مدونون معجبون بهذه: