ضبط أسمدة مهربة للحوثيين تستخدم في صناعة المتفجرات

اخباري نت.
ضبطت الشرطة العسكرية في الساحل الغربي، اليوم الإثنين، شحنة أسمدة مهربة إلى الحوثيين، تحوي مواد تدخل في صناعة المتفجرات، وتعد الشحنة الثانية المضبوطة في أقل من أسبوع.

وقال مصدر في الشرطة العسكرية إن دوريات الشرطة ضبطت سيارة تحمل كمية من الأسمدة المهربة في مزارع المخا، جنوب محافظة تعز، وأحالت المهرب إلى التحقيق ليأخذ القانون مجراه.

وتنفذ الشرطة العسكرية بالقوات المشتركة حملة مداهمة لأسواق بيع السلاح والذخائر وضبط المهربات وملاحقة المهربين في الساحل الغربي.

وكانت مجموعة من أفراد اللواء الحادي عشر عمالقة بالتعاون من أهالي منطقة الزهاري ضبطوا، الأربعاء، سيارتين تحملان شحنتين من السماد تشتملان على مادة اليوريا التي تستخدم في صناعة المتفجرات.

وفي العشرين من فبراير الفائت، ضبطت قوات خفر السواحل في قطاع البحر الأحمر، مركبا بحريا على متنه سماد اليوريا كان يبحر باتجاه ميناء الحديدة الخاضع لسيطرة المليشيا الحوثية الموالية لإيران.

وتنفذ القوات المشتركة وخفر السواحل والأجهزة الأمنية في الساحل الغربي إجراءات لمكافحة التهريب وتجارة السلاح وحماية الساحل من أي تسربات محتملة لفيروس كورونا.

وعملت في هذا الصدد على الانتشار في كافة منافذ المناطق المحررة في الساحل، والطرق المحتملة لعمليات التهريب، ودوريات مكثفة برا وبحرا.

%d مدونون معجبون بهذه: