وثيقة تكشف اسباب تراجع خدمة الانترنت في اليمن وتفضح التخريب الحوثي المتعمد

اخباري نت | عدن:

دحضا لاكاذيب مليشيا الحوثي، حول تعرض الكابل البحري الواصل الى اليمن لتخريب في قناة السويس، فضحت وثيقة موجهة من وزارة الخارجية السعودية موجهة الى وزير الاتصالات في الحكومة اليمنية عن سبب ضعف شبكة الانترنت في اليمن.

وكشفت الوثيقة التي حصلت عليها عدن الغد، والموجهة من وزارة الخارجية بالمملكة العربية السعودية، اسباب الضعف الكبير في شبكة الانترنت في اليمن، وما شهدته من تراجع كبير في الخدمة منذ ما يقارب شهرين في عموم البلاد.

واكدت الوثيقة ان مليشيا الحوثي قامت بقطع كابل  نقل خدمة الانترنت والاتصالات الذي يصل الى اليمن من السعودية وتحديدا في منطقة “الوديعة”، دون أي اسباب تذكر، ما أدى الى ضعف الانترنت في البلاد.

وأفادت الوثيقة السعودية، عدم وجود أية مبالغ مالية مستحقة لشركة “تليمن”، وذلك لعدم وجود أي اتفاق تجاري مباشر مع الشركة اليمنية. مطالبة في ذات الوقت الجهات الحكومية اليمنية تزويدها بالمعلومات حول أية مستحقات.

الخارجية السعودية، عبرت أيضا عن استعدادها التام  بالتعاون وإعادة المسارات مع شركة “تيليمن”.

وشهدت خدمة الانترنت تدهورا كبيرا، في الاشهر الاخيرة، بسبب تعرض كابيلات نقل الخدمة الى التخريب المتعمد.

جدير بالذكر انه لم يتبق سوى الكابل الواصل من جبوتي ويغطي نسبة 15 بالمئة من خدمة الانترنت في اليمن، بحسب وزارة الاتصالات اليمنية.

%d مدونون معجبون بهذه: