نصاب وحرامي و جاسوس بمنصب ” وزير ” في حكومة هادي | صورة و تفاصيـــل

 

اخباري نت – تداول ناشطون على وسائل التواصل الاجتماعي منشورات تحدثت عن ادوار مشبوهة تتعلق باعمال نصب واختلاس مفضوحة يؤديها وزير في حكومة هادي.

وتحت عنوان ” نصاب وجاسوس بمنصب وزير في حكومة هادي ” اوضحت المنشورات ان المدعو عبدالغني جميل وزير الدولة وأمين العاصمة المعين من هادي – ” والذي عرف بوضعه صورة نجل هادي على حساباته الشخصية في صفحات التواصل للتملق ” – يقوم باعمال نصب واختلاس ضد هادي ونجله تحت عناوين ووعود زائفة تتعلق بتحركاته للتنسيق مع الاستخبارات الامريكية وفتح علاقات معها لمصلحة “ناصر” نجل هادي بغرض استغلالها في الصراع الحادث بين هادي ودولة الامارات و توظيف الموقف الامريكي لمصلحة هادي.!

وتؤكد المنشورات عن حجم المقلب الذي وقع فيه نجل هادي وكشف عن مدى غباءه بعد ان دفع لعبد الغني جميل مبلغ 350 الف دولار امريكي كاتعاب للتنسيق مع المخابرات الامريكية ، فيما غادر عبد الغني جميل الى الاردن ليصرف المبلغ في تناول القات المهرب – على حد وصف المصادر.

الناشطون اكدوا على ان عبد الغني جميل ليس سوى جاسوس نصاب وليس له ادنى علاقة بصناع القرار الامريكي ، منوهين الى ان الدور الذي يؤديه للاستخبارات الامريكية يتمثل في كونه مجرد مصدر استخباراتي رخيص يتلقى اجراً شهريا مقداره 2000 دولار مقابل نقله كل ما يدور باجتماعات مجلس وزراء هادي ، ومخبرا على الوزراء المحسوبين على حزب الاصلاح في الحكومة على وجه الخصوص.

واختتمت تلك المنشورات بالتأكيد على ان عبد الغني جميل يشكل انموذجا رباعيا فريدا ” وزيرا وجاسوسا ونصابا وحراميا في آن واحد” ! ..

%d مدونون معجبون بهذه: