هادي يتخلى عن الاصلاح في عدن والانتقالي في موقف افضل تفاصيل ماوراء كواليس اقتتال عدن

اخباري نت. خاص:

تحدث مراقبون ومحللون سياسيون عن طبيعة واهداف واجندة المعارك الدائرة في بعض احياء ومناطق مدينة عدن جنوب اليمن , واصفين مضامينها بكونها انفصام نهائي لتحالف حزب الاصلاح مع هادي بعد ان قرر الاخير التنصل و بيع حليفه بلا ثمن.!
وفي سياق رصد خاص للرؤى حيال ما يحدث في المدينة , استبعد المراقبون في حديثهم للموقع حدوث اي تغيرات جوهرية كبرى في طرفي الصراع , وبأن المعارك الدائرة لن تذهب نحو خيارات سقوط شرعية هادي او حتى نحو انتصار المجلس الانتقالي واعلان الانفصال.
كما استبعدوا مخاوف حدوث اي جرائم قتل وسحل على ذمة المعارك و على ما جرى عليه تاريخ الصراعات الدامية بين فصائل المحافظات الجنوبية.
حيث كشف المراقبون في سياق حديثهم عن اتفاقات لقيادات ابين وشبوة والضالع ويافع على هدف واحد يتمثل في ” ترتيب اوراق الجنوب” من خلال السيطرة على المعسكرات الموالية لحزب الاصلاح “اخوان اليمن ” في تلك المحافظات و ازاحة القوة العسكرية الاخوانية لمصلحة قوات الاحزمة الامنية وقوات اخرى من محافظة ابين موالية لهادي.

وبحسب الخبراء , فأن قرار ازاحة الاصلاح من مفاوضات السلام المقبلة لمصلحة حضور المجلس الانتقالي كطرف في المفاوضات قد اتخذ بالفعل.. منوهين الى ان القيادات الابينية الموالية لهادي قد انحازت لهذه الاهداف و باتت تشارك فعليا في ازاحة مليشيا الاصلاح وحضوره السياسي من الساحة الجنوبية.
وتوقع الخبراء ان تسلم القيادات الاصلاحية معسكراتها واسلحتها بأوامر عليا .
موضحين ان ما يؤكد هذه الحقائق عدد من المعطيات الاقليمية والدولية واصداءها السياسية والاعلامية التي كشفت عدم وجود اهتمام سعودي لما يحدث في عدن من خلال حجم المساندة العسكرية او حتى التغطية الاعلامية للاحداث , والتي وصفت بالباهتة والعادية في كل القنوات الموالية للسعودية والامارات !!

%d مدونون معجبون بهذه: