الأمم المتحدة: الحوثيون يقطعون المياه عن سكان محافظة الضالع..! ا

اخباري نت .
قال مكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان أن محافظة الضالع تعاني من أزمة مياه حادة نتيجة سيطرة ميليشيا الحوثي الإرهابية على المصدر الوحيد للمياه في الضالع، مما تسبب في قطع إمدادات المياه عن أجزاء واسعة، وتوقف المضخات عن العمل

.

وقال مكتب مفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان، في تقرير عن الفترة بين يوليو وحتى 7 من أغسطس الجاري، أن الاحتياطي الوحيد للمياه في الضالع يخضع لسيطرة الحوثيين وأن العديد من مضخات المياه قد توقفت عن العمل أو تعرضت للتلف، مما أدى إلى قطع إمدادات المياه عن أجزاء من السكان

.

وتعيش محافظة الضالع وضعا مأساويا بسبب معاودة ميليشيا الحوثي الهجوم على الضالع منذ مارس الماضي، وقتلت أكثر من 2000 شخص من المدنيين غالبيتهم من النساء والأطفال، وهجرت عشرات الألاف من الأسر، وألحقت أضرار تدمرية بالبنى التحتية والمرافع العامة ومنازل وممتلكات المواطنين

.

وكشف مشروع بيانات الموقع والأحداث الخاصة بالنزاع المسلح، حصلت “وكالة 2 ديسمبر” على نسخة منها، أن إجمالي عدد القتلى المبلغ عنهم في محافظة الضالع تجاوز 4000 حالة منذ عام 2015، أكثر من نصف عدد القتلى التي تم الإبلاغ عنها في المحافظة وقعت هذا العام 2019

.

وقال تقرير المنظمة الدولية للهجرة أنه خلال الأربعة الأشهر الماضية، وصل عدد الأسر النازحة من عنف الميليشيا في محافظة الضالع إلى 5 الف و128 أسرة على مستوى المحافظة، ويتوزع النازحون من الضالع في أكثر من 44 مديرية في مختلف أنحاء اليمن، وباتوا في قائمة الفئات الأكثر احتياجاً، إذ فقدوا منازلهم ومصادر دخلهم

.

وأشعلت ميليشيا الحوثي الإرهابية وكيل إيران في اليمن، في ديسمبر 2014، الحرب في البلاد لخدمة أجندة خارجية، وفرض مشروع طائفي سلالي عنصري على اليمنيين، ودمرت كل مقومات الحياة، وشردت ملايين اليمنيين

.

%d مدونون معجبون بهذه: