خطاب هام لقائد المقاومة الوطنية العميد الركن طارق محمد عبدالله صالح

اخباري نت .
قال قائد المقاومة الوطنية -حراس الجمهورية- العميد الركن طارق محمد عبدالله صالح “يحل هذا العيد على بلادنا والغالبية العظمى من أبناء شعبنا تعاني من تداعيات كارثة عصابة الحوثي والتي جلبت لليمن الفقر والبؤس والحرمان والقتل والتدمير واستئثارها بثروات البلاد ونهب الإيرادات والرواتب وحولت بذلك حياة ملايين اليمنيين إلى الجحيم”

وأضاف في خطاب له بمناسبة عيد الفطر المبارك ” إننا اليوم وأمام هذه الأوضاع الكارثية التي تعاني منها بلادنا وشعبنا نزداد قناعة بعدالة المعركة التي تخوضها المقاومة الوطنية جنبا إلى جنب مع القوى الوطنية ضد عصابة الحوثي التي أهلكت الحرث والنسل مؤمنين بأن النصر حليفنا وحليف شعبنا الصابر والمحتسب”.

ووصف قائد المقاومة الوطنية العميد طارق صالح في خطابة بمناسبة عيد الفطر، الأبطال المرابطون في الساحل الغربي الذين خرجوا من ديارهم ومن بين أهلهم للجهاد ضد هذه العصابة الكهنوتية المستبدة بوازع ديني ووطني من أجل رفع الظلم عن شعبنا واسترداد حقوقه المسلوبة بدون حق؛ وصفهم بأنهم ” رهان الشعب”..

وقال: تزداد المسؤولية على عاتقكم أيه الأبطال في الساحل الغربي أكثر من أي وقت مضى لأنكم قبلتم أن تكونوا الطليعة في ميادين الشرف والعزة والكرامة ترجمة لتعاليم ديننا الإسلامي الحنيف على أرض الواقع.

وأضاف: أيها الأبطال لقد رفضتم الخنوع رفضتم الصمت وتحديتم الخوف رفضتم أن تهادنوا الكهنوت على حساب ثوبتنا وقيمنا وارثنا الشورى وها هو العيد يأتي وأنتم في مواقع الشرف والعزة في الساحل الغربي فمزيدا من اليقظة والاستعداد والجاهزية.

وعاهد قائد المقاومة الوطنية العميد طارق صالح ،الأبطال في ميادين الشرف والبطولة وكذا جماهير الشعب بمواصلة السير على درب الشهداء والجرحى، مضيفا “لن نفرط بدمائهم مهما كانت التضحيات حتى تتحقق آمال شعبنا ويعم الأمن والسلام ربوع اليمن”.

%d مدونون معجبون بهذه: