المنظمة الدولية للهجرة| حرب ميليشيا الحوثي تُجبر أكثر من 36 ألف أسرة على مغادرة منازلها منذ مطلع 2019

اخباري نت . متابعات. أدت الهجمات العدائية التي شنتها ميليشيا الحوثي الإرهابية، على عدد من المحافظات والمدن والقرى اليمني، خلال الأشهر الخمسة الأولى من عام 2019، الى تهجير 36 ألفاً و506 أسرة، من مساكنها، خاصة في محافظتي الضالع والحديدة.

وقال تقرير من المنظمة الدولية للهجرة ، أن الهجمات التي اندلعت مؤخراً- من قبل ميليشيا الحوثي- تسببت في نزوج 500 أسرة في اليوم الواحد، خلال الخمسة الأشهر الماضية، جاءت حجة والحديدة والضالع ضمن الثلاث المحافظات الأولى لمواقع ومصادر النزوح.

تشير التقارير أن عدد النازحين منذ مطلع العام الجاري تجاوز 219 الف شخص، يعيشون في تجمعات، 8 آلاف و590 أسرة منهم يتواجدون في حجة والحديدة وعمران وإب وعدن ولحج والبيضاء، وتعيش 5 الف و130 أسرة في تجمعات متفرقة في الحديدة وحجة وعمران ومارب والجوف وتعز، بينما تسكن 5 الف و130 أسرة لدى أسر مستضيفة من الأقارب.

وقال تقرير المنظمة الدولية للهجرة أنه خلال الأربعة الأشهر الماضية، وصل عدد الأسر النازحة من عنف الميليشيا في محافظة الضالع إلى 5 آلاف و128 أسرة على مستوى المحافظة، ويتوزع النازحون من الضالع في أكثر من 44 مديرية في مختلف أنحاء اليمن.

وأفادت المنظمة الدولية التي تهتم بتتبع وحصر النازحين، أنه خلال الفترة ما بين يناير ومايو 2019 م، نزحت 3 آلاف و483 أسرة من الحديدة إلى أمانة العاصمة وصنعاء ولحج.

وأدت الحرب التي تقودها ميليشيا الحوثي على الشعب اليمني، منذ 21 سبتمبر 2014 ، إلى نزوح أكثر من 3.6 مليون شخص، يعاني الكثير منهم من سوء التغذية، وحرموا الاطفال من التعليم، وفقد الآباء مصادر عيشهم.

%d مدونون معجبون بهذه: