خارطة تصعيد واسع في الحديدة.. تفاصيل

اخباري نت . متابعات :

توسعت أعمال القصف والخروقات الحوثية على نحو متسارع باستهداف قوات المقاومة المشتركة وقوات العمالقة والمناطق المحررة، واستهدف قصف صاروخي، الجمعة، مقر الفريق الحكومي شرق مدينة الحديدة على إيقاع واحد مع عودة مظاهر التحشيد والتجنيد ونشر مدفعية جديدة، بينما تتواصل الهجمات في التحيتا وحيس والجبلية وصولاً إلى الفازة يوم الجمعة.

نشرت المليشيات الحوثية، الذراع الإيرانية في اليمن، مزيداً من قطع المدفعية في مدينة الحديدة، مع توسيع دائرة الخروقات واستخدام مكثف للقذائف المدفعية في وقت واحد، مع عودة مظاهر الحشد والتجنيد ونشر مجاميع من المسلحين عبر الأحياء والمربعات وباتجاه خطوط التماس.

وصولاً إلى مدينة بيت الفقيه جنوب الحديدة كثفت المليشيات الحوثية من نشر نقاطها في مناطق العباسي ومسلحيها الذين يجوبون القرى خاصة في الليل.

ورصدت مصادر نيوزيمن الميدانية نشر ونصب المليشيات الحوثية المزيد من المدفعية داخل وفي أنحاء منتجع الواحة السياحي بشارع صنعاء، وحديقة ومنتجع حديدة لاند، وعبر مواقع أخرى ثابتة ومتحركة.

وشددت المليشيات التضييق على السكان والمواطنين وأصحاب المحال وإلزامهم بتركيب كاميرات مراقبة، ونصبت كاميرات تصوير ومراقبة في الأحياء والشوارع والأسواق وأخرى في أماكن مرتفعة، والأدوار العليا المواجهة لخطوط التماس مع المقاومة المشتركة.

واستقطبت المليشيات أعداداً إضافية من المسلحين والمجندين، واستقدمت آخرين من معسكرات تدريب في المراوعة والزيدية وباجل ونشرت عشرات الدراجات النارية يستقلها مسلحون في تقاطعات وجولات مستحدثة، وألحقت عشرين شاباً جندتهم من أحياء المعدل والشحارية بقوام قوات أمن خاصة ليتم توزيعهم مع آخرين في النقاط.

وحذرت مصادر عسكرية متطابقة في قوات المقاومة الوطنية والمشتركة وقوات العمالقة من توسيع دائرة الخروقات كماً ونوعاً في مدينة ومحافظة الحديدة باستخدام مكثف ومتصاعد للأسلحة الثقيلة وأنواع جديدة من مدفعية الهاوزر والهاونات.

وكان نيوزيمن كشف، في وقت سابق، عن أعمال حفريات نشطة تحت الأرض في موقع “حديدة لاند”. وتحتفظ المليشيات الحوثية بترسانة كبيرة من الأسلحة والذخائر والعتاد الحربي في موقع المنتجع السياحي “حديدة لاند”.

ووفقاً للمصادر استكملت المليشيات أعمال الحفر والتجهيزات في النفق العرضي، وهو يبدأ من الشاليهات في آخر المنتجع، ليقطع شارع المطار من جهة الشرق حتى شارع الخمسين. ويعد شارع الخمسين خط تقدم للقوات المشتركة لتطويق المدينة من الجهة الجنوبية الشرقية.

ومساء الجمعة قصفت المليشيات الحوثية مقر الفريق الحكومي بلجنة تنسيق إعادة الانتشار داخل مدينة الحديدة بصاروخ كاتيوشا أطلق من الجاح، حيث تكثفت تحركات وخروقات المجاميع وجيوب المليشيات هناك باتجاه قرى المرازيق ومواقع المقاومة المشتركة في الجاح.

وأعلن مصدر عسكري في العمالقة، الجمعة، عن تكثيف القصف والخروقات الحوثية في مديرية الدريهمي على المشارف الشرقية للحديدة وداخل المدينة. واستهدفت المليشيات المواطنين النازحين والمارة في طريق الفازة، مغرب الجمعة، وفتحت عليهم نيران أسلحتها الرشاشة والأسلحة القناصة لمنعهم من العبور في الطريق العام على خط الفازة.

وعلى نحو متسارع تتدهور الأوضاع الأمنية وتنحدر إلى حالة عامة من العنف والتفجير اليومي للصراع مع إحجام القوات المشتركة عن المبادرة والاكتفاء بالرد في حدود دنيا بانتظار ما تسفر عنه التطورات والاتصالات السياسية مع لجنة التنسيق التي تأخرت في اللقاء منذ أيام.

%d مدونون معجبون بهذه: