خلال آخر 3 أيام | فوضى أمنية وحوادث اختطافات وقتل شهدتها العاصمة صنعاء، تفاصيل

اخباري نت . فوضى أمنية وحوادث اختطافات وقتل شهدتها العاصمة صنعاء، الخاضعة لسيطرة مليشيا الحوثي (المدعومة من إيران) خلال الثلاثة الأيام الماضية.

*مداهمات واعتقالات.. وإخفاء قسري

أكدت مصادر محلية لوكالة خبر، أن مسلحين حوثيين أقدموا على اختطاف الشيخ علي مسعد العجي، الأمين العام المساعد لمنظمة رائدون للتنمية المستدامة بالعاصمة صنعاء واقتادوه إلى جهة غير معروفة.

واكتفت منظمة “رائدون”، بنشر تقرير يتحدث عن إنجازات وأدوار أمينها العام المساعد “العجي” على حسابها بموقع “فيسبوك”، إلى جانب إشارة ضمنية إلى كونه معتقلاً، دون أن تكشف ملابسات الاعتقال، ولكن معلومات تحدثت أن الاعتقال جاء على خلفية رفض العجي دفع مبالغ مالية باهظة للمليشيا تحت مسمى “مجهود حربي”.

وفي السياق، اختطف مسلحو مليشيا الحوثي الفنان الشعبي “ايقاعي” ملاطف الحميدي من أحد الأعراس في رداع بمحافظة البيضاء، بحسب شهود عيان.

وأضافوا إن المسلحين احتجزوا الفنان الشعبي لساعات ثم قاموا بحلاقة رأسه، قبيل إطلاق سراحه.

وعلى صلة، أفادت مصادر محلية وكالة خبر، أن مليشيا الحوثي اقتحمت منزل الدكتور صالح حسن سميع محافظ محافظة المحويت، واعتقلت حارس المنزل بالعاصمة صنعاء.

وأضافت المصادر أن المليشيات طالبت النساء والأطفال بإخلاء المنزل ومغادرته على الحال.

ويقبع آلاف المختطفين في سجون في ظل ظروف صحية سيئة ويتعرضون لكافة أنواع التعذيب في سجون رسمية وأخرى خفية تابعة لمليشيا الحوثي في العاصمة صنعاء والمناطق المتبقية تحت سيطرتها منذ أكثر من ثلاث سنوات اغلبهم مخفيون قسريا دون علم أهاليهم، ودون محاكمات، اعتقلوا بتهم كيدية أو بتهمة “العمالة” والتواصل مع الشرعية.

*اختطافات مستمرة

والأحد الفائت اختطف مسلحون مجهولون يستقلون سيارة طالبة ثانوية من أمام مدرسة للبنات بحي الحصبة بصنعاء وفقاً لشهود عيان.

وأفاد شهود العيان، أن خمسة مسلحين على متن سيارة (لم يحدد نوعها)، اختطفوا طالبة بمرحلة الثانوية، عند خروجها من مدرسة “اليمن السعيد”، بحي الحصبة شمالي صنعاء واقتادوها إلى داخل السيارة بالقوة، وغادروا المكان إلى جهة مجهولة.

وتصاعدت ظاهرة اختطاف الفتيات واختفاء الأطفال، مؤخراً، في العاصمة صنعاء، الخاضعة لسيطرة ميليشيا الحوثي.

وكانت كشفت المنظمة اليمنية لمكافحة الاتجار بالبشر، في وقت سابق عن ارتفاع عدد النساء المختطفات في سجون الميليشيا غير الرسمية إلى ( 160) امرأة وفتاة.

*قتل.. واعتصام لأبناء قبائل عمران

أقدم مشرف تابع لمليشيات الحوثي يقود عصابة لنهب الأراضي يدعى “أبو ناجي الماربي” صباح الاثنين 1 أبريل / نيسان 2019، على قتل الشيخ القبلي وعضو المجلس المحلي لمديرية ريدة بعمران أحمد سالم السكني بعد وصوله إلى نقطة صرف شرق العاصمة صنعاء وفقاً لإفادة مصادر محلية.

وقالت المصادر إن السكني لقي حتفه برصاص المشرف الحوثي ومرافقيه أثناء كان متوجها في وساطة بقضية أرضية تابعة لأحد أبناء عيال سريح.

وأضافت المصادر إن عشرات المسلحين القبليين القادمين من مديريات خارف وريدة وعيال سريح وعيال يزيد توافدوا للعاصمة صنعاء ونصبوا “خياما” للاعتصام لليوم الثاني على التوالي في منطقة صرف للمطالبة بتسليم مشرف حوثي قتل الشيخ السكني، منددين بمحاولة التستر عليه.

وأشارت المصادر إلى أن قيادات مليشيات الحوثي فشلت في احتواء غضب ذوي السكني وأبناء القبائل، حيث حاول القيادي الحوثي أبو علي الحاكم تقديم تحكيم قبلي عبر 10 بنادق للقبائل التي رفضت التحكيم وطالبت بتسليم القاتل للاقتصاص منه.

الجدير بالذكر أن العاصمة صنعاء تشهد انفلاتاً أمنياً متصاعداً، وتزايداً في حوادث القتل والنهب والسرقة بالإكراه والاختطافات، ما تسبب في لتصنيفها في مؤشر “ميرسر” العالمي من بين أسوأ مدن العالم للعيش للعام الثاني على التوالي.

%d مدونون معجبون بهذه: