متجاهلا ذكر الطرف المعرقل.. وزير خارجية بريطانيا متشائم حيال فرص السلام في اليمن

اخباري نت . اعترف وزير الخارجية البريطاني جيريمي هنت، الأربعاء، بتضاؤل فرص تحقيق السلام في اليمن، لكنه تجاهل ذكر الطرف المتعنت والمعرقل لهذا المسار، رغم أن المجتمع الدولي أصبح يدرك أن ميليشيا الحوثي -ذراع إيران في اليمن- تعيق الوصول إلى أي تسوية سلمية تنهي انقلابها المسلح وتعيد السلام.

وقال هنت، في بيان قبيل اجتماع اللجنة الرباعية الوزارية الخاصة باليمن المرتقب انعقاده في لندن والذي يضم إلى جانبه وزراء خارجية الولايات المتحدة والسعودية والإمارات؛ “إن فرصة تحويل وقف إطلاق النار في الحديدة إلى خطة للسلام في اليمن تتضاءل”.

وأضاف ”أمامنا الآن فرصة آخذة في التضاؤل لتحويل وقف إطلاق النار إلى مسار دائم للسلام ووقف أسوأ أزمة إنسانية في العالم“.

وتابع ”نحقق تقدماً حقيقياً بالنسبة للتوصل إلى حل سياسي، لكن هناك أيضاً مشاكل حقيقية تتعلق بالثقة بين الطرفين مما يعني أن اتفاق ستوكهولم لا ينفذ بالكامل”.

وبالتزامن مع ذلك قالت المتحدثة باسم الحكومة البريطانية لشؤون الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، أليسون كينج، إن الوقت قد حان لإنهاء المعاناة الكارثية في اليمن”، معربةً عن دعم الحكومة البريطانية لمواصلة الجهود بغية التوصل إلى حل سياسي للأزمة.

جاء ذلك في تصريح مسجل على شريط فيديو نشرته كينج، الأربعاء، عبر صفحتها على “تويتر”.

وقالت إن “التزام بريطانيا بالوقوف مع الشعب اليمني، مستمر دبلوماسياً وسياسياً وإنسانياً”.

%d مدونون معجبون بهذه: